سلسلة كيف ؟

كيفية استقبال شهر رمضان المبارك خطوة بخطوة والاستعداد له

يتساءل الكثير من المسلمين عن كيفية استقبال رمضان؛ حيث أنه من الأشهر العظيمة عند الله وعند الناس، فهو زائراً جليلاً وضيف عزيز يلزم استقباله بغرس الأعمال الصالحة والمواظبة عليها في رجب وشعبان؛ حتى يشعر العبد بلذة تلك الطاعات في رمضان.

فإذا كنت ترغب في معرفة كيفية استقبال رمضان، فعليك بالاطلاع على هذا المقال.

اقرأ أيضاً أفضل تطبيقات مفيدة في شهر رمضان

كيفية استقبال رمضان في 8 خطوات

لا بد للمسلم أن يبتهج عند استقبال شهر رمضان، ويخطط يومياً لما سيفعله فيه؛ حتى يحقق أفضل استفادة ومكاسب من خلال ذلك التخطيط على مدار الشهر بشكل كامل، وفيما يلي سنقدم لك كيفية استقبال رمضان في 8 خطوات:

1- الدعاء ببلوغ رمضان  إظهار

لا بد للعبد أن يسأل الله في كل وقت وحين أن يبلغه رمضان وهو في صحة وعافية، وأن يدخله عليه وعلى الأمة الإسلامية بالأمن والأمان، وأن يوفقه لصيامه وقيامه ويجعله مغفرة لذنوبه وآثامه وخير دليل على ذلك ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم” اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان“.

2- الإكثار من الحمد والشكر لله سبحانه وتعالى

على بلوغ هذا الشهر الكريم، فهو من أعظم النعم التي منَ الله سبحانه وتعالى بها على عباده، وهي نعمة تستحق الشكر لله والاعتراف بكرمه وفضله؛ لذلك يجب على المؤمن أن يحمد الله تعالى على أن مد عمره وبلغه هذا الشهر، وشرح صدره، وقلبه ووفق جوارحه لاغتنام فضله.

3- الفرح والسرور بقدوم الشهر الكريم

حيث أن العبد الصالح يستقبل مواسم الخير، والطاعات بالفرح والاستبشار، ويسعد ويبتهج بفضل الله عليه أن مد في عمره وبلغه هذا الشهر قال تعالى “قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ“. لذلك، لا بد للمسلم أن يفرح بإطلالة شهر رمضان، ونسماته الروحية ونفحاته الدينية.

4- إخلاص وتجديد النية لله سبحانه وتعالى

والعزم على استغلال أوقاته المباركة وذلك عن طريق الحرص على تأدية العبادات، واجتناب المعاصي والسيئات، وتطهير القلب من أي علائق دنيوية؛ حيث أن الله تعالى يجزي العبد على نيته بدليل قول النبي صلى الله عليه وسلم “إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى“.

5- التوبة الصادقة

لا بد للعبد أن يجدد العبد توبته في كل وقتٍ وحين من أي إثم يقترفه خاصةً مع حلول شهر رمضان؛ وذلك لأن المعاصي والذنوب تعد سبباً من أسباب عدم توفيق العبد إلى الطاعات، وحرمانه لذة القرب من الله، والالتزام بأوامره؛ لذلك يجب استقبال شهر رمضان بالتوبة مع مراعاة شروطها التي تنحصر في الندم على الذنب، والعزم على عدم الرجوع إليه مرة أخرى، ورد الحقوق إلى أصحابها بجانب كثرة الاستغفار.

6-التخطيط لرمضان

وذلك عن طريق تهذيب النفس، وتعويدها على الطاعات بشكل مسبق عند حلول الشهر الكريم واستقباله مثل قيام الليل، والصيام، وتلاوة القرآن الكريم؛ حتى يسهل على النفس أداء الطاعات في رمضان دون الشعور بأي مشقة؛ حيث ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يصوم أغلب شهر شعبان استعداداً لاستقبال رمضان وخير دليل على ذلك ما روي عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها قالت: “وَلَمْ أَرَهُ صَائِمًا مِن شَهْرٍ قَطُّ، أَكْثَرَ مِن صِيَامِهِ مِن شَعْبَانَ كانَ يَصُومُ شَعْبَانَ كُلَّهُ، كانَ يَصُومُ شَعْبَانَ إلَّا قَلِيلًا“.

7- تعلم أحكام رمضان

يجب على العبد أن يعبد الله على علم ومعرفة ويقين؛ حتى يستقبل الشهر الكريم بمعرفة شروطه وأحكامه وموانعه، ويكون على علم بالمسائل الفقهية المتعلقة به؛ حتى لا يرتكب أي خطأ أو يعصي الله في غفلة؛ لذلك لا بد للمسلم أن يبحث عن مصادر التفقه في الدين ليتعلم فقد أوصى الله تعالى بالتفقه في أمور ديننا فقال تعالى”فَاسْأَلوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ“. 

8- التقليل من تناول الطعام

حيث أن الإفراط في تناول الطعام يجعل العبد يتكاسل عن أداء الطاعات، ولا يخشع في الوقوف بين يدي الله، وبالتالي لا يغتنم فضل الشهر الكريم.

الاستعداد لرمضان في شعبان

الاستعداد لرمضان في شعبان

يعد شهر شعبان آخر محطات الاستعداد لدخول شهر رمضان، شهر الرحمة والمغفرة والعتق من النار؛ لذلك سنقدم في السطور التالية بعضاً من خطط الاستعدادات لرمضان في أيام شعبان؛ بحيث نساعدك على الفوز بأيام شهر رمضان المباركة:

  • قبل أن تبدأ في عمل، عليك أن تصلح نيتك، وتجعلها خالصة لله؛ لأن الله تعالى يجزي العبد على نيته.
  • احرص على اغتنام كل دقيقة تمر عليك في شعبان، واكتسب بها ما يفيدك من دورات، وتعلم أحكام الصيام، وعلمها أهل بيتك؛ حتى تفوز وإياهم بنفحات هذا الشهر العظيم.
  • بادر في قضاء ما عليك من صيام في رمضان الماضي لعذر شرعي في شهر شعبان.
  • اضبط فرائضك، وحاسب نفسك على ما اقترفته من حدود الله منذ شهر رمضان الماضي؛ حتى تكون تائباً لله من ذنوب العام.
  • نق قلبك من أي شهوات أو شبهات، وتب إلى الله على ما نظرت له عينك، واستمعت له أذنك، ومُدت له يدك، وسارت له قدمك في الحرام.
  • ادخل رمضان سليم الصدر؛ حتى تقضي يومك وليلتك في راحة بال، ولا تكن ممن تغلي قلوبهم حنقاً من غيرهم.
  • درب نفسك على التقوى؛ لأن رمضان مدرسة المتقين قال الله تعالى “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُون“.
  • بادر بصلة رحمك، واحذر من قطعها قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “ليس الواصل بالمكافئ، ولكن الواصل الذي إذا قطعت رحمه وصلها“.
  • استعد لصوم رمضان بتعويد نفسك على الصوم في شعبان؛ حتى لا تجد مشقة فقد ورد عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: “لم يكن النبي صلى الله عليه وسلم يصوم شهرًا أكثر من شعبان وكان يصوم شعبان كله“.
  • تجنب السهر، والإفراط في  تناول الطعام؛ حتى تتمكن من الاستيقاظ مبكراً، واجعل وجباتك صغيرة ومتنوعة بين الخضر، والفاكهة، والتمر؛ حتى توفر النشاط لجسمك.

كيفية الاستعداد لرمضان

يعد شهر رمضان من أعظم النفحات التي تمر على عباد الله؛ لذلك يجب أن يحرص العبد المسلم على أن لا يفوته عظم أجر هذه الأيام، ويستعد لاستقبالها، وفيما يلي سنقدم لك كيفية الاستعداد لرمضان:

  • احرص على تجدد نيتك، واجعلها خالصة لله وحده.
  • تب إلى الله من جميع الذنوب والمعاصي.
  • جالس القرآن الكريم، وتدبر آياته ومعانيه، واحرص على ختمه أكثر من مرة خلال شهر رمضان المبارك.
  • خطط جدول ينظم أعمال الطاعات التي تذيقك لذة القرب من الله.
  • استمع إلى الدروس الدعوية؛ حتى تهذب نفسك، وتسمو بها لاستقبال الشهر الكريم.
  • قم بقراءة كتب الرقائق؛ حتى تتعرف على فضائل الشهر وتستقبله بنفسٍ طواقة.

كيفية الاستعداد لرمضان للأطفال

كيفية الاستعداد لرمضان للأطفال

إن رمضان ضيف عزيز وغالي على الأطفال والكبار، ينتظره الجميع بشوق؛ لذلك سنقدم لك فيما يلي كيفية الاستعداد لرمضان للأطفال:

  1. تحدث مع أطفالك عن فضائل هذا الشهر الكريم.
  2. وضح لهم أنه لا يكون فيه الامتناع عن الطعام والشراب فقط.
  3. اجعل طفلك يشاركك في تزيين بيتك بنشر الملصقات، والصناعات الورقية التي ترتبط برمضان، ووضع الفوانيس للدلالة على قدوم شهر رمضان.
  4. تعويد الأطفال على تلاوة القرآن للاستعداد للشهر رمضان.
  5. اجعل طفلك يشاركك في تجهيز مائدة السحور؛ فإن ذلك يقبل على الشهر بهمة وسعادة.

فيديو للشيخ محمد الغليظ يوضح فيه كيفية الاستعداد لرمضان

في هذا الفيديو يوضح الشيخ أن الاستعداد لشهر رمضان يكون بعدة أمور أولها التوبة إلى الله تعالى؛ حتى تصبح النفس طاهرة للإقبال على الله وبالتالي تتذوق لذة القرب منه.

فإذا كنت ترغب في معرفة كيفية الاستعداد لرمضان، فيمكنك الضغط على الرابط التالي:

في نهاية المقال، نكون قد قدمنا لك كيفية استقبال رمضان في 7 خطوات، وكيفية الاستعداد له في شعبان ولم نكتفِ بذلك، بل قدمنا لك أيضاً كيفية الاستعداد لرمضان للأطفال، آملين بأن نكون قد أفدناكَ، و نسعد برأيك واقتراحك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى