سلسلة كيف ؟

كيف أبدأ مشروعي من الصفر | أفكار مشاريع جديدة

كيف أبدأ مشروعي من الصفر؟ تتجه الغالبية العظمى من الشباب في هذا العصر إلى تأسيس مشاريع خاصة بهم حتى لو كانت تبدو صغيرةً ولا تمدهم بالربح الكاف.

ولكن على الرغم من ذلك يهتمون بناء المشروع من لبنتهٍ الأولى، وذلك من خلال إعطائه الكثير من الوقت والجهد والأمل؛ حتى يتم الارتقاء بِالمشروع إلى الأمام ومن ثم يتم تحقيق الربح الوفير باستقلالٍ وحرية أكبر من التقييد في وظيفة.

وفي هذا المقال سنقدم لك إجابة مفصلة على سؤال كيف أبدأ مشروعي من الصفر، بهدف أن تنال منها الإفادة التي تتوقعها.

اقرأ أيضًا.. أفضل كتب إدارة المشروعات الصغيرة والعامة للقراءة والتحميل pdf.

ما هي الخطوات التي أتبعها لِأبدأ مشروع من الصفر؟

يفكر الكثير من الشباب في تأسيس مشروع تجاري يكونون هم من يمتلكونها، وليسوا موظفين بها؛ إلا أنهم يفتقدون للخطوات التي تساعدهم على البدء في المشروع؛ لذلك سنقدم لك فيما يلي الخطوات التي يمكنك اتباعها والإجابة على سؤال كيف أبدأ مشروعي من الصفر فتابعوا.

خطوات بدء مشروع من الصفر

1- استعرض مهاراتك والأشياء التي تجيد فعلها بشكلٍ جيد 

وبطريقة تميزك عن غيرك في جلسة مع نفسك أو الذين يعرفونك جيدًا. 

ثم ادرس المشاريع التي يمكن أن تقوم على تلك المهارات، فمثلًا إذا كنت طباخ ماهر، وتتمتع بِذوق رفيع في إعداد فَيمكنك القيام بمشروع صغيرٍ يعتمد على الطبخ، ثم قم بِترتيب تفاصيلهُ على حسب إمكانياتك. 

بمعنى: إذا كان لديك رأس مال يمكنك استغلاله في شراء أو تأجير متجر ثم إنشاءهُ كَمطعمٍ صغيرٍ.

أما إذا كان رأس مالك لا يسمح بذلك فيمكنك أن تعد بعض الأطعمة في منزلك ثم تقوم بِتوزعها على أماكن تساعدك على بيعها، كما يمكنك انشاء صفحة على الإنترنت تهتم ببيع الأطعمة والتسويق لها.

أي أننا نريد أن نصل من هذا المثال إلى أنه يجب أن يكون مشروعك قائمًا على إحدى المهارات التي تميزك عن غيرك، وتعتمد تفاصيله على الإمكانيات المتاحة بالنسبة لك في الوقت الذي ستبدأ فيه خطواتك الأولى ناحية هذا المشروع. 

2- استخدم جميع خبراتك وإمكانياتك المتاحة 

لا بد أنك عملت لفترة ما كموظفٍ أو تابع تحت أي شركةٍ أو في أي مجال درست فيه سابقًا، وبالتالي لا بد أنك حصلت على خبراتٍ هامة في من هذه الفترة.

لذلك ننصحك باستخدام جميع تلك الخبرات التي حصلت عليها أثناء احتكاك بسوق العمل كموظفٍ في البداية، ثم استغل رؤيتك ودراستك لأخطاء المكان الذي كنت تعمل به؛ حتى تتجنب حدوثها أثناء إدارة مشروعك، وكذلك الاستفادة من النقاط الجيدة التي لاحظتها خلال العمل في ذلك المكان أيضًا.

3- اعمل على توفير اللوازم والإمكانيات لنجاح المشروع 

يحتاج كل فن أو مهارةٍ دائمًا إلى أداة تساعد على خروجها إلى النور، ومحاكاتها من فكرة في داخل عقلك أو حلم مستقر في قلبك إلى أرض الواقع أو مرئي أعين الناس. 

لذلك احرص دائمًا على توفير الأدوات والإمكانيات اللازمة لإخراج عملك أو مشروعك في صورةٍ ترضى عنها.

فعلى سبيل المثال إذا كان مشروعك سيقوم على فن ما تجيده مثل الحفر على الخشب اعمل على توفير الماكينات الجيدة الخاصة بذلك. 

أو إذا كان سيقوم مثلا على التصوير الفوتوغرافي، حاول أن توفر الكاميرا والأدوات المساعدة التي ستُعطيك فرصة أكبر في التقاط الصور بشكلٍ احترافي وبدقةٍ عالية. 

4- قم بدراسة شاملةٍ عن المشروع 

قبل البدء في تأسيس أي مشروع خاص بك يجب عليك أن تقوم بدراسةٍ تشكل جميع نواحي هذا المشروع من الأشياء التي ستتوفر فيه، ورأس المال الذي ستنفقه وكيف سيعود بالمكسب عليك، وكذلك الخسائر المحتملة والمكاسب أيضًا. 

يمكنك الاستعانة أيضًا بطريقة swat في التفكير، ستساعدك هذه الطريقة على معرفة المميزات والعيوب، وكذلك الخسائر والمكاسب التي تنتظرك عند إقامة المشروع الذي تفكر فيه.

بعد التفكير والدراسة إذا وجدت أن هذا المشروع سيكون مربحًا بالنسبة لك فيمكنك الشروع في تنفيذه، أما إذا وجدت أن الخسائر ستحصل على النصيب الأكبر، فننصحك بإعادة التفكير في الأمر. 

5- ابدأ بكمياتٍ قليلة 

إذا كانت مشروعك يعتمد على الإنتاج والبيع والشراء، لا تجازف في البداية بكمياتٍ كبيرة من البضائع، بل اطرح أولًا القليل من المنتجات حتى تتعرف على نسبة نجاح هذا المنتج وإقبال الجماهير على شرائه، وتأكد أنه إذا كانت منتجك قد صنع بإتقانٍ وجودة عالية، فإنه سيتم استهلاكها سريعًا من السوق، وحينها يمكنك أن تطرح ضعف الكمية في المرة المقبلة. 

6- التزم بمعايير الجودة؛ حتى تحصل على ثقة العملاء. 

إذا أردت أن يكون النجاح حليف مشروعك، يجب عليك أن تعمل على كسب ثقة العميل الذي سيتعامل معك،والذي سيجلب لك الآخرين الذين يجذبون غيرهم مما يؤدي إلى توسيع دائرة معرفة الناس بمشروعك.

لذلك التزم دومًا بمعايير الجودة والمتانة بالمنتجات التي ستقدمها، وحتى لو لم يكن مشروعك يعتمد على تقديم منتج معين فعليك الالتزام بِمعايير الأمانة، وابتعد عن أفكار الاحتيال التي ربما يزين لك الشيطان في البداية أنها ستجلب الكثير من المال لكن نهايتها تكون الخسارة بعد أن يتعرف الجميع على حقيقة الشروع وسوء المنتج. 

إن جودة ما تقدمه وحالته الممتازة سيعمل على تسويق مشروعك دون أي جهدٍ منك، وسيجعل الجميع يتوقون دائمًا لجديدك لثقتهم التي عملت الأمانة والجودة وجمال منتج أو المحتوى الذي تقدمه على بنائها فيهم. 

7- السر في التسويق 

إن سر نجاح أي مشروعٍ بعد توفيق الله عز وجل هو التسويق الجيد للمشروع وللمنتج أو المحتوى الذي تقدمه، ويتطلب ذلك منك أن تدرس المنتج الخاص بك بشكلٍ تفصيلي حتى تحرج منه كل ما يمكن استغلاله من نقاط تمكنك من تسويقها بشكل محترفٍ لهذا المنتج.

فبدون التسويق لن يتعرف الناس على مشروع وما يقدمه وبالتالي لن تحصل على النجاح التي تريده.

8- اجعل أسعارك معتدلة، ومناسبة للفئة التي تقدم لها المنتج 

من الغباء أن تطرح منتجك بسعرٍ لا يقدر عليه إلا القليل، عليك أن تقدم منتجكَ بسعرٍ مناسب للفئة التي يستهدفها المنتج او المحتوى. 

كما أننا ننصحك بطرح المنتج في البداية بسعرٍ أقل من المتداول حتى تضمن تعرف الجميع على منتجك وجودته وتجذب الكثير من العملاء لشرائه، ثم بعض نجاحك يمكنك أن تجعل السعر بما يماثل المتداول في السوق.

9- التزم بمواعيدك

كن دائمًا جديًا في تعاملاتك، وملتزمًا بمواعيد العمل والتسليمات التي تعطيها لعملائك؛ لأن الالتزام يلعب دوراً كبيراً في جعل تعامل التاجر أو العميل معك مريحًا مما يجعله مقبلًا دومًا على التعامل معك دون غيرك خصوصًا إذا كان منتجك كما ذكرنا ذا جودةٍ عالية. 

أفكار مشاريع

أفكار مشاريع

إذا كنت ترغب في أن يكون لديك مشروع خاص بك لِتسطيع من خلاله تحقيق أهدافك، فإننا سنقدم لك فيما يلي مجموعة من أفكار المشاريع التي تحظى برواج كبير في هذه الأيام.

1ـ مطعم أو كافتيريا متخصصة في مجال معين.

يلجأ الكثير من الأشخاص إلى فكرة افتتاح مطعم؛ حيث أنه مجال يضم قائمة كبيرة ومن ثم يمكن التمييز فيه بكل سهولة حيث يمكنك فتح:

  1. مطعم نباتي بمعنى أنه لا يقدم وجبات لحم.
  2. أو مطعم وجبات سريعة ترتكز على تقديم الأطعمة الخفيفة.
  3. أو مطعم يقدم الوجبات بناء على طلبات العملاء وفي هذا النوع يمكنك أن تقدم 10 مقادير أساسية على أن يقوم بِإختيار منها ما يريد.
  4. كما يمكنك فتح مطعم مناقيش على الصاج.
  5. مطعم يقصده الناس الراغبين في الانتظام على نظام غذائي وهو الذي يركز على تقديم مشتقات الحليب.

2ـ بيع الأطعمة المجمدة

تعتبر فكرة بيع الأطعمة المجمدة واحدة من أفكار المشاريع التجارية الناجحة بشرط أن تراعي عنصر التخزين؛ حيث أن هناك الكثير من الأشخاص الذين يرغبون في اللجوء إلى استخدام هذه الخيارات السريعة خصوصاً الطلبة والموظفين.

3ـ أطعمة من أجل الأطفال

في هذا العصر تعد فكرة تجهيز الأطعمة للأطفال من أفضل المشاريع المميزة؛ حيث أنه مجال يهتم بلفت انتباه الآباء، والمسؤولين عن القاصرين.

4ـ أطباق حلوى مزينة

كذلك تعد فكرة مشروع تقديم أطباق حلوى مزينة من أفضل المشاريع المربحة خاصةً إذا تهتم بِتقديم قوالب لِشخصيات مشهورة؛ كما أنه مشروع يدخل في كثير من المناسبات مثل أعياد الميلاد، وحفلات التخرج، والأعراس، وأعياد الأم إلى غير ذلك.

5ـ تقديم دروس في الطهي

تعد فكرة تقديم دروس في الطهي أيضاً من أكثر المشاريع الناجحة خاصةً إذا كنت أخصائياً في الطعام، فيمكنك تعليم الوصفات المنزلية، وتدريسها للمهتمين سواء من خلال المنزل أو أي مكان مناسب لذلك.

6ـ الكروشيه والتطريز

يلقى هذا المجال رواجاً كبيراً في هذه الأيام خاصةً في العالم العربي؛ حيث أنه يعد نشاطاً واسع الأبواب ومميز في العمل فيمكن إعداد أغطية سرير، وستائر تقليدية، أو مفارش للطاولات، وكذلك أغطية مميزة لِصواني التقديم في المطبخ ومناشف مرسومة ومطرزة. ويمكن تنفيذ كل هذا من خلال المنزل، ثم بيع القطع المشغولة إلى محلات متخصصة في ذلك.

7 ـ بيع ملابس لِفئة معينة 

يعتبر مجال الموضة مجال واسع جداً؛ حيث يوجد به الرجالي، والنسائي، والأطفال، وملابس ممارسة التمارين الرياضية. بالإضافة إلى قسم المحجبات والحوامل، وبدلات العرائس، والملابس التركية إلى غير ذلك الأفكار والأقسام التي يمكن أن تستغلها في مشروعك.

8 ـ تصفيف الشعر

يعتبر هذا المشروع من أكثر المشاريع الرائجة التي تلقى نجاحاً كبيراً؛ حيث يمكن من خلاله تحقيق أعلى الأرباح وذلك بعد اتباع دورة تدريبية يتعلم المتدرب منها أساليب مبتكرة في تصفيف الشعر، ومتابعة آخر صيحات الموضة ومع كثرة الممارسة يستطيع الشخص أن يصل إلى ابتكار موديلات خاصة به.

9 ـ تعليم الأطفال

يعد تعليم الأطفال فكرة من أبرز أفكار المشاريع الهادفة والناجحة؛ لذلك إذا كنت تتمتع موهبة مميزة في مجال تعليم الأطفال فقم باختيار المكان المناسب لذلك وابدأ بأطفال الأشخاص المقربين منك سواء إخوة، أو أولاد إخوة، أو أولاد العم، أو أبناء الأصدقاء أو الجيران أو غير ذلك.

10 ـ التصوير الفوتوغرافي

يعد التصوير الفوتوغرافي أحد المشاريع الناجحة لِكسب المال؛ حيث يمكن للمصورين تقديم عملهم على الإنترنت عن طريق حساباتهم الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

بالإضافة إلى أنه يمكنهم عمل مطبوعات متنوعة كثيرة.

نهايةً ننصحك أن تلتزم بكل العوامل الإيجابية الممكنة التي ذكرناها، لأن تلك العوامل هي ما يبحث عنها العميل أو المستهلك الذي يعتمد نجاح مشروعك على توفيق الله سبحانه وتعالى أولًا ثم عليه.

رؤية وهدف المشروع

تعد رؤية المشروع أول ما يشغل عقلية مالكه عند تأسيسه؛ حيث أنها ليست مجرد حلمًا مثالياً فقط، ولكنها الطريق الذي يسير عليه الشخص من موقعه الحالي نحو مستقبله.

لذلك، فإنه عند البدء في مشروع ما يجب على مالكه أن يحدد النقطة التي يطمح في الوصول إليها مستقبلاً؛ حتى يظل يفكر بشأنها ومن ثم يتحرك نحوها. 

خطة العمل

المقصود بخطة العمل أنها الخريطة التفصيلية التي توضح الإجراءات اللازمة التي يجب السير عليها نحو الوصول إلى الهدف الرئيسي.

هذا، وتكمن أهمية تحديد خطة العمل في أنه عندما يتم تحديدها بدقة، ووضوح يصبح معدل الخطورة أقل؛ حيث أن أي خطة عمل تكون استراتيجية بحيث تساعد في إيجاد حلول للمشكلات التي يمكن تواجه العمال والموظفين، وبالتالي فإنها تعزز مهاراتهم، وتؤدي إلى زيادة تركيزهم.

خطة التسويق

 تعد خطة التسويق بمثابة نافذة نجاح التي تساهم في تحقيق أهداف أي شركة، ومن ثم الوصول إلى غايتها؛ وذلك لأن خطة التسويق تتركز بشكل أساسي على عمل المبيعات والتسويق.

بالإضافة إلى ذلك، فإن خطة التسويق لا بد أن تشتمل على إجابة دقيقة للأسئلة التالية وهي “أين هو موقع الشركة الآن؟”، “إلى أين تريد أن تصل؟”، “وما هو الطريق الصحيح الذي يساهم في الوصول إلى الهدف؟”.

ومن الجدير بالذكر، أن خطة التسويق هي عبارة عن وثيقة مكتوبة لا تزيد عن الـ 10 صفحات، وتكمن أهمية خطة التسويق فيما يلي:

  1. أنها تحدد الاستراتيجية.
  2. كما أنها تحدد بيئة التسويق.
  3. بالإضافة إلى أنها تحدد الزبائن المتوقعين، إضافةً للأهداف الموضوعة لِلمبيعات والربح العام.
  4. علاوة على ذلك، تساهم خطة التسويق في تفصيل وتوضيح الأفعال والإجراءات اللازمة التي تساعد في الوصول إلى الأهداف التسويقية الموضوعة.

الخطة المالية للمشروع

تعرف الخطة المالية للمشروع على أنها عملية مستقبلية يتم عملها بغرض تحديد الأوصاف المالية للمشروع عن طريق تقييم شامل للوضع المالي، و الحالي، والمستقبلي بِالتنبؤ بالتدفقات النقدية المستقبلية و المصاريف المتوقعة والمترتبة على تنفيذ المشروع.

نهايةً ننصحك أن تلتزم بكل العوامل الإيجابية الممكنة التي ذكرناها في مقالنا كيف أبدأ مشروعي من الصفر، لأن تلك العوامل هي ما يبحث عنها العميل أو المستهلك الذي يعتمد نجاح مشروعك على توفيق الله سبحانه وتعالى أولًا ثم عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى