سلسلة كيف ؟

كيف أتخلص من عادة الكذب؟ وطرق علاج الكذب بكل سهولة!

من المعلوم أن الكذب من الصفات المذمومة التي توقع صاحبها في الكثير من المشاكل المختلفة، وتظل تنغص عليه حياته؛ لذلك يراود الكثير من الأشخاص سؤال كيف أتخلص من عادة الكذب.

ومن الجدير بالذكر أن هذه الصفة السيئة لا بد أن يتخلص الإنسان منها، فرسول الله صلى الله عليه وسلم قد حذرنا كثيرًا من الوقوع في الكذب، لذلك يجب علينا أن نتجنب الاتصاف بها وإن حدث ووقعنا فيها، فأن نعرف السبب وراء ذلك، ثم نسع إلى التخلص منها.

وفي هذا المقال، سنجيب على سؤالك كيف أتخلص من عادة الكذب.

كيف أتخلص من عادة الكذب

وذلك فمن المهم قبل أن نعرف السبل والطرق للتخلص من عادة الكذب، الذي هي بالطبع عادة مشينة، قبلها لا بد أن نحلل لماذا نكذب؟ وما الذي يدفعنا لفعل ذلك، خاصة وأننا نعلم أن هذا فعل خاطئ، ونعلم جيدًا عواقب الكذب، فهيا بنا أولًا أن نتعرف على ذلك؛ حتى يستقيم لنا التخلص من الكذب من جذوره، ونطهر أنفسنا من هذه العادة القبيحة ونعودها على الصدق دومًا، وذلك لأن الكذب يجرؤنا على فعل الكثير من الأشياء القبيحة، والتي لا نرض بها. فالحل يبدأ من معرفة السبب الحقيقي وجذوره.

اقرأ أيضًا.. أحاديث عن الكذب.

أسباب الكذب

لكي نحل مشكلة ما، لا بد أن نقف على أسبابها ونضع أيدينا على جذورها؛ حتى لا نعالج العوارض فقط، ويبقى سبب المرض ما زال كما هو، فيحدث أن يعود مرة أخرى بل مرات عديدة.

1 ـ قلة مراقبة الله، والخوف منه

وهذا رأس كل صفة ذميمة، وكل فعل قبيح، وهو قلة مراقبة الله في أفعالنا، وقلة مراقبة أنفسنا، وعدم محاسبتها على كل أمر، فالأولى بالمسلم أن يكون قلبه حاضرًا في كل وقت ويتق الله في كل أمر، وأن يحاسب نفسه دائمًا، ويقومها إذا رأى من نفسه بعدًا عن الحق، حتى يعود لما يرضى به الله.

2 ـ اعتياد الكذب وإلفه

وقد يكون الشخص قد اعتاد على الكذب منذ صغره في أمور عدة، حتى ألف الكذب وتعود عليه، وصار لا يستطيع التوقف عن فعله، فقد تمادى في الفعل حتى صعب عليه التوقف، واعتادت نفسه على اختلاق الأكاذيب حتى لم تستطع قول الحقيقة فيما بعد.

3 ـ البيئة والمجتمع

قد تكون البيئة التي فيها الشخص تُصعب عليه قول الحقيقة، والاعتراف بالخطأ، أو قد يكون من يحيطون به أشخاص كذابين، لا يحسنون قول شيء صادق، ويراهم وهم يخلقون أشياء لم تحدث، فَيعتاد على الأمر، ويتخلق بأخلاقهم.

4 ـ الخوف من النقد

فيلجأ الشخص للكذب محاولة منه لعدم التعرض لأي نقد، ولكي يظهر في أفضل صورة أمام من يحادثه فهو يريد ألا يفقد مكانته عندهم، وأن يظهر دائمًا في أفضل مظهر له.

حتى لو اضطر إلى اختلاق العديد من القصص الواهية، التي لم تحدث قط، وتكون سلواه مشاعر الفخر والإعجاب التي يجدها في عيون المحيطين به، وسرعان ما ينس أن ما قاله ما هو إلا محض كذب.

5 ـ ارتكاب خطأ ما، والخوف من العقاب

“الصدق منجاة” هكذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أن الصدق يُنجي صاحبه، ولكن بعض الأشخاص على النقيض تمامًا، فتجد أحدهم إذا ما ارتكب خطأ ما، فبدلًا من الاعتراف به، يسعى لإنكاره وأنه لا يخطئ أبدًا، ولا يقع في شيء ضد ما يؤمن به، وكذلك ضد مبادئه، فالأحرى به أن يعترف بِبشريته، وأنه يخطئ ويصيب عوضًا عن النكران.

6 ـ إيثار المصلحة العاجلة

قد يلجأ شخص للكذب رغبة في الحصول على شيء ما بطريقة سريعة، ولا يجد أمامه إلا الكذب، ظنًا منه أنه الطريق الوحيد؛ ليصل لما يصبو إليه، وهذا بسبب ما يتعرض له من معرفة أن الإنسان الصادق لا يصل لما يريد، أو أن النجاح لا يكون حليفه، فحينها يتأثر الشخص بذلك، ويؤثر الكذب؛ ليحصل على ما يريد.

7 ـ سوء التربية

قد تكون طريقة التربية خاطئة، فالشخص لم يعتاد على قول الصدق والمكافأة عليه، ولم يتم نصحه بطريقة صحيحة في تحرق الصدق، فعندما يشب ويكبر، يكون قد اعتاد على الكذب، وأخذه منهج له في الحياة.

كيفية معالجة الكذب

كيفية معالجة الكذب

بعد معرفتنا بأسباب الكذب الذي تدفع الشخص له، عوضًا عن قول الحقيقة، فـ سنسرد الحديث عن الوسائل والطرق التي من خلال اتباعها يمكن للشخص أن يتجنب الكذب، ويتخلص من تلك العادة السيئة.

1ـ التقرب إلى الله عز وجل

التقرب إلى الله يغنينا عن رضا الناس الذي نُكرَس لهم كل طاقتنا، فهنا سيحل علينا شعورًا بالطمأنينة والسكينة، فليس عليك أن تبذل كل هذا الجهد؛ لتظهر بمظهر العارف، أو تتصنع وتقول ما لم تفعل، فحينما يكون هدفك هو رضاء الله، سيستقيم كل شيء في حياتك.

وإذا تأصل فيك خِصلة الكذب، فالجأ لخالقك فهو وحده من بيده تخليصك مما أنت فيه، وادع الله أن يجعلك من الصادقين دومًا.

2ـ معرفة عقوبة الكذب عند الله

عندما تتقرب لله عز وجل، ويخالط الإيمان قلبك، ستود أن تفعل كل ما يحبه، و تخاف وتخشى عقابه، فحينما تعلم أن الكذب هو رأس كل معصية، فالأحرى أن تبتعد عنه.

فقد حذرنا منها رسول الله أشد تحذير، ففي الحديث الشريف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ”عَلَيْكُمْ بِالصِّدْقِ، فَإِنَّ الصِّدْقَ يَهْدِي إِلَى الْبِرِّ، وإِنَّ الْبِرَّ يَهْدِي إِلَى الْجَنَّةِ، ومَا يَزَالُ الرَّجُلُ يَصْدُقُ ويَتَحَرَّى الصِّدْقَ حَتَّى يُكْتَبَ عِنْدَ اللَّهِ صِدِّيقًا، وإِيَّاكُمْ والْكَذِبَ، فَإِنَّ الْكَذِبَ يَهْدِي إِلَى الْفُجُورِ، وإِنَّ الْفُجُورَ يَهْدِي إِلَى النَّارِ، ومَا يَزَالُ الرَّجُلُ يَكْذِبُ ويَتَحَرَّى الْكَذِبَ حَتَّى يُكْتَبَ عِنْدَ اللَّهِ كَذَّابًا”.

3ـ معرفة خطورة الكذب

علينا نعلم علم اليقين أن الكذب سوف يحول حياتنا إلى جحيم، وكم المشاكل التي ستعود إلينا من ورائه، ومنها أن من حولنا سَيفقدون الثقة فينا؛ حيث أن الكذب يدفع صاحبه لارتكاب أشياء لا يحبها. وستكون سلسلة من المتاعب والمشاكل، فالكذب وإن حقق لنا بعض مرادنا، فإنه سيبق كالغِصة في حَلقِنا طوال الوقت.

4ـ تدريب النفس على الصدق

ينبغي على كل مسلم عاقل أن يراقب نفسه وتصرفاته، وإذا رأى منها ما يخالف ما يراه صحيحًا، فليسارع إلى تقويمها بما يرض به الله عنها، وأن يقوم نفسه حتى تعتاد على التخلق بالأخلاق الحميدة، ودرء أي صفة ذميمة.

فكما قال الإمام البوصيري: والنفس كالطفل إن تهمله شب على حب الرضاع وإن تفطمه ينفطم.

علاج الكذب عند الرجال

يمكنك معالجة الكذب عند الرجال من خلال اتباع الخطوات التالية:

  1. التحلي بالصبر والهدوء، والحكمة في الردود؛ حيث أن تغيير السلوك يحتاج إلى التأني خاصةً لو كان قد اعتاد على الكذب منذ صغره.
  2. المناقشة في وقت مناسب دون التطرق إلى الهجوم على الرجل أو مواجهته بكذبه، واعطائه مساحة للرد.
  3. تجنبِ اللوم، والتأنيب وإن كنتِ ترغبين بفتح الحوار معه، تجنبي تجنبي الدخول في جدال أو شجار.
  4. اجعليه يشعر بالأمان؛ حتى تكن لديه الرغبة في النقاش معك، أيضاً، اجعليه يشعر بالاهتمام منكِ في التعرف على مشاكله، وحاولي أن تقومي بطرح حلول له في جو خالي من العصبية والتوتر.
  5. حاولي الإنصات والتركيز معه، وتحدثي معه بوضوح وعبري عن مخاوفك التي تشعرين بها، ثم وضحِ له مساوئ الكذب وأنك متقبلة الحقيقة مهما كانت قاسية.   
  6. وضحي له العقبات السيئة والمخاطر التي تنجم عن الكذب، وكيف أن الكاذب يسئ في حق نفسه أكثر من ظنه بالاستفادة به.

دعاء التخلص من الكذب

دعاء التخلص من الكذب

هناك الكثير من الأدعية التي تساعد العبد على التخلص من الكذب، وبالتالي يتمكن من العودة إلى الله بقلبٍ خاشع ومن هذه الأدعية ما يلي

  • اللهم تب علينا ونقي قلوبنا من الكذب والنفاق والحلف الكاذب.
  • اللهم تب علينا من الكذب واكفنا بجلال وجهك وعظيم سلطانك ان نسجل عندك من الكاذبين اللهم إنها صفة ذميمة مقيتة مخزية اللهم فطهر قلوبنا منها إنك مجيب الدعاء وانك على كل شيء قدير.
  • اللهم تب علي من الكذب والغيبة والنميمة وسوء الظن  والنظر لما نهيت وسماعه.

كيفية التخلص من الكذب عند الأطفال

من المعلوم أن أطفال اليوم هم صانعي المستقبل، فـ طفل اليوم هو رجل الغد؛ لذلك فإن ما تزرعه سوف تجني ثماره في المستقبل وفيما يلي سنقدم لك كيفية التخلص من الكذب عند الأطفال

  1. اطلب من طفلك أن يقول الصدق دائماً مهما كانت النتيجة.
  2. لا بد أن يكون الآباء قدوة لأطفالهم.
  3. احرص على الاهتمام بالجانب الديني، وقم برواية قصص حقيقية عن الصدق، وبيّن لطفلك أجر الصادق وعقوبة الكاذب.
  4. علم طفلك حديث النبي صلى الله عليه وسلم “إن الصِّدق يهدي إلى البِرِّ، وإن البِرَّ يهدي إلى الجنَّة، وإن الرجل يَصْدق حتَّى يكتب عند الله صدِّيقًا، وإنَّ الكذب يهدي إلى الفجور، وإن الفجور يهدي إلى النَّار، وإنَّ الرجل يَكذب حتَّى يُكتَب عند الله كذَّابًا“.
  5. الحرص على قول الصدق أمام الطفل حتى لو كان غير منجي.

في نهاية مقالنا نكون قد أجبنا على سؤال كيف أتخلص من عادة الكذب، وجملة القول أن الصدق منجاة، توضح لنا ما يجلبه الكذب لنا من مشاكل ومصائب، فلن نسلم منه حتى لو طال الزمان، وتدفعنا لاتخاذ الصدق طريقًا لنا، حتى لو صب علينا، ففي النهاية سينجينا من أي شيء.

اقرأ أيضًا.. كيف نعالج الكذب عند الأطفال؟.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى